القائمة الرئيسية

الصفحات

ما الذي يمنعك من الثراء أنت مثلهم ؟

 ما الذي يمنعك أن تكون مثلهم ؟



قد تتساءل كيف يمكن القيام بذلك ، قبل الإجابة على أن كل شخص دون استثناء لديه قدرات ومهارات في مختلف جوانب الحياة ، ولكن ليس كل من يمتلك شيئًا جيدًا يحسن التعامل معه ، وقد لا تكون الموهبة وحدها كافية ، ولكن أنت يجب أن تحب بصدق ما لديك في نفسك وأن تكون قويًا في قدراتك ، مع مراعاة اكتساب المزيد من المهارات الإضافية لصقل موهبتك ، وهناك طرق لتطوير الذات لزيادة الثقة بالنفس ، وهذا عامل مهم جدًا نحو طريق النجاح.

 

أبحث في ذاتك أنت مليء بالطاقات الإيجابية :

لتحقيق الأهداف و النجاح ، يجب أن تتحلى بالإصرار وروح الأسرار لأنك تحب وتؤمن بقدراتك. من هنا تبدأ رحلة الألف ميل بخطوة. ضع في اعتبارك أن الأمر لا يتعلق فقط بالمتعة والألعاب وأنك ترغب في الازدهار أو الثراء بدون عمل واجتهاد. بدلاً من ذلك ، إذا كنت ترغب في اجتياز الاختبار ، حتما تمنحه الوقت الكافي وتنفق الكثير من الجهد من أجل تحقيق النجاح في الاختبار.

 


التميز والاختلاف عن الآخرين من سمات النجاح ، وهي الخطوة الثانية للاستفادة القصوى من الهواية ووضعها على المسار الصحيح لضمان الربح. مجرد القليل من التفكير ثم التفكير والبحث عن أفضل خيار تتفوق فيه وتكون فريدًا من البقية ، فأنا أعرف جيدًا اليوم كل ما يتم بيعه وشرائه على الإنترنت قد يبدو لك أشياء ليست دي قيمة ، وهنا تكمن مشكلة كثير ممن يفكرون بهذه الطريقة.

 


الإنترنت مليء بأمثلة حية لأشخاص بدأوا من لا شيء وهم اليوم في طليعة الباحثين للاستفادة من تجاربهم وخبراتهم على أكثر من مستوى ، على سبيل المثال ، هناك العديد من الفتيات اللائي حققن أحلامهن التي بدت مستحيلة للوصول إليها ، فقط كانت أول انطلاقة من المنزل وبهاتف ذكي ، ينشرون مقاطع فيديو على المنصة YouTube مثال حول الطهي ، والخياطة ، والتعليم ، والفنون و الرياضة ............الخ  ، وما إلى ذلك وهم يجنون أموالًا أكثر مما حلموا.

 


ليس من المهم أن تكون خبيرًا في مجال معين ، على الرغم من أهميته. لكن روح العزم والإرادة القوية هي أحد الأسباب التي تؤدي حتما إلى النجاح. لكن بحاجة إلى جدية مدعومة بالصبر والمثابرة. وحب الوصول إلى القمة مثل ما فعل الاخرين ، انه ليس بالمستحيل فكر وأجتهد والعالم بين يديك من خلال الكمبيوتر والهاتف . 

  

النجاح هو حليف أولئك القادرين على مواصلة التحدي:

لقد وفر الكمبيوتر والهاتف الذكي في عصرنا الكثير من فرص العمل بطريقة استفاد منها الموهوبون من ذكائهم ومهاراتهم لاستغلال الفرص المناسبة لتحقيق المزيد من المكاسب. يجيب بلوتشينو "ربما اعتقدنا ذلك ،" لأننا نفترض أن الجد هو الجد ، بمعنى أن المكافأة هي انعكاس لقدرات المرء. ولكن لم يكن هذا هو الحال ، وغالبًا ما كان الأكثر نجاحًا هم الأشخاص المتواضعون القدرات ونتمنى لك التوفيق ".

 



الجميع متساوون في الفرص ، والفرق الوحيد هو أن هناك من يسعى جاهدًا نحو النجاح والآخر محاصر بين الأحلام وأمنية كاذبة ليس لها روح ، ابحث في Google عن نماذج وقصص حية لأشخاص أصبحوا أثرياء كيف يختلفون عنك ما هو الشيء الذي يميزهم عنك طبعا هذا السؤال لا استطيع الإجابة عليه في مكانك انت فقط تعرف قدراتك.


تعليقات